قطر للتنمية شريك الاستراتيجي لمعرض صنع في قطر بالكويت

8-1-2019

  • خالد المانع: فرصة لإنشاء تحالفات اقتصادية جديدة

وقعت غرفة قطر عقد رعاية استراتيجية للمعرض بين غرفة قطر وبنك قطر للتنمية، يُشارك بموجبها بنك قطر للتنمية كراع استراتيجي لمعرض «صنع في قطر» 2020، ووقّع عقد الشراكة كل من السيد راشد بن ناصر الكعبي عضو مجلس الإدارة ورئيس لجنة الصناعة في غرفة قطر، والسيد خالد عبدالله المانع المدير التنفيذي لتمويل المشاريع ببنك قطر التنمية، وشهد التوقيع سعادة الشيخ خليفة بن جاسم بن محمد آل ثاني رئيس الغرفة، كما شهد التوقيع عدد من أعضاء مجلس إدارة الغرفة والسيد صالح بن حمد الشرقي المدير العام للغرفة.

قال السيد خالد عبد الله المانع المدير التنفيذي للمشاريع ببنك قطر للتنمية في كلمة له إن معرض «صنع في قطر» يُعد أداة تسويق مُهمة تساعد في الترويج للمنتجات والصناعات القطرية، مُشيداً بدوره في رفع مستوى الوعي والمعرفة حول منتجات وأعمال الشركات في السوق المحلي.

وأشاد المانع بالنجاحات السابقة للمعرض، وأشار إلى أن النسخة المُقبلة في الكويت ستكون فرصة لتبادل الخبرات وإنشاء تحالفات اقتصادية جديدة وتطوير علاقات بما يخدم الاقتصادين القطري والكويتي ويُسهم في استدامتهما وازدهارهما. وشدّد المانع على اهتمام دولة قطر بالقطاع الصناعي والإنتاجي نظراً لنموه وتعاظم دوره واهتمام الحكومة بهذا القطاع لما يوفّره من تحقيق للتنوع الاقتصادي بما يتواءم مع رؤية قطر الوطنية 2030. وأكد أن المعرض يمثل ملتقى يجمع كافة الشركات والمصانع القطرية تحت مظلة واحدة ما يتيح فرصة للمُصنّعين الالتقاء بأصحاب الأعمال والمُستثمرين للتعرّف على الصناعة القطرية ومميزاتها، فضلاً عن استكشاف ما يحتاجه السوق القطري من صناعات جديدة، مؤكداً على دوره في تعريف الزوار بالخدمات التي توفّرها الشركات من تعاقدات وشراكات مع الأفراد والمؤسسات.

من جهة ثانية أكد خالد عبدالله المانع في تصريح بالمؤتمر الصحفي على العلاقة المتميزة بين غرفة قطر وبنك قطر للتنمية، وحرص البنك على دعم فعاليات المهمة للغرفة وفي مُقدّمتها معرض صنع في قطر.

وقال: إن البنك كان حريصاً على توقيع عقد الرعاية الاستراتيجية دعماً للشركات القطرية بهدف فتح أسواق جديدة للمنتجات القطرية في الأسواق الخارجية. وأشار إلى أن كثيراً من المنتجين والمستثمرين القطريين هم عملاء لبنك قطر للتنمية.



close-link
close-link
close-link