الداعم الرئيسي – مجموعة سهيل الصناعية القابضة

تعتبر مجموعة سهيل الصناعية القابضة شركة رائدة في مجال المنتجات الصناعية والتكنولوجيا والخدمات في دولة قطر، وهي تقدّم حلولا صناعيةً الأكثر ابتكارا من قطر إلى بقية أنحاء العالم، حيث تعتبر من الشركات الأوائل في قطر التي تنتج المعادن المصنعة الغير حديدية والفولاذ المقاوم للصدأ والبلاستيك.

نمَت مجموعة سهيل الصناعية القابضة، على مدى السنوات الثماني الماضية، لتصبح  مجمعاً صناعيّا متنوعا، مع حرصها على الاهتمام بقدراتها الفريدة في مجال إعادة التدوير، وصولا إلى الخبرات القيمة التي اكتسبتها مؤخرا في مجالات التصنيع الهندسي المعقد.

أعطت مجموعة سهيل الصناعية القابضة، منذ عام 2012، أولوية لضرورة تواجدها في الأسواق الخارجية قصد تحقيق الأهداف الإستراتيجية للدولة وللمجموعة.

وقد تجسدت هذه الأولوية من خلال إجراء العديد من الاتصالات وعقد شراكات خارجية في العديد من البلدان وإنشاء مشاريع مشتركة. والآن تدير مجموعة سهيل الصناعية القابضة أكثر من 16 شركة متنوعة في العديد من دول العالم بجانب قطر مثل المملكة المتحدة والصين وكوريا الجنوبية وأثيوبيا.

 تفتخر المجموعة بكونها توفر طاقة إنتاجية للمعادن تزيد عن 100,000 طن سنويا، وقدرة إجمالية لإنتاج مادة البلاستيك تزيد عن 10,000 طن سنويا.

تستخدم مجموعة سهيل الصناعية القابضة أحدث التقنيات المتطورة في كل منشأة من مصانعها المختلفة، مما يضمن عملية إنتاج مبسطة فعالة وصديقة للبيئة، ويضمن أيضا ميلاد منتجات عالية الجودة مصممة خصيصا لتلبية متطلبات مختلف العملاء.

ومع نمو قدرات المجموعة على صعيد الإنتاج الوطني والتصدير العالمي، فقد بزغ نجم سهيل كقوة صناعية عالمية.

الشيخ خالد بن أحمد بن مبارك آل ثاني
رئيس مجلس إدارة مجموعة سهيل الصناعية القابضة