Header 728×90
Header 728×90

وزير الطاقة يكرم الشركات والجهات الراعية لمعرض صنع في قطر

  • السادة: توجيهات أميرية بتذليل كافة المعوقات التي تواجه الصناعيين
  • خليفة بن جاسم: قطر فوق الحصار واكبر من الحصار وعصية على الانكسار
  • تكريم شركة قطر الوطنية لصناعة الاسمنت بجائزة الشركة الرائدة في الصناعة

 

14-12-2017

أقامت غرفة قطر حفل غداء تكريمي للشركات والجهات الراعية لمعرض صنع في قطر برعاية وزارة الطاقة والصناعة، حيث قام سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة، وسعادة الشيخ خليفة بن جاسم بن محمد ال ثاني رئيس غرفة قطر بتقديم دروع التكريم لرؤساء وممثلي الجهات الراعية، بحضور السيد صالح بن حمد الشرقي مدير عام غرفة قطر.

وقد شمل التكريم كل من بنك قطر للتنمية الشريك الاستراتيجي للمعرض، قطر للبترول راعي قطاع الطاقة، بنك قطر الوطني الراعي الرسمي، شركة المناطق الاقتصادية “مناطق” شريك المناطق الاقتصادية، الهيئة العامة للسياحة راعي ماسي، الشركة القطرية للصناعات التحويلية راعي ماسي، قطر فوم راعي ذهبي، المصنع الوطني للمراتب راعي ذهبي، اضافة الى الرعاة الفضيين كل من شركة قطر للالومنيوم، شركة استاد، مجموعة السلام العالمية، حصاد الغذائية، شركة قطر للمواد الاولية، ورعاة القطاع كل من شركة عسكر وشركة الوريز.

كما تم تكريم الشركة الرائدة في الصناعة وهي شركة قطر الوطنية لصناعة الاسمنت، وتم تسليم درع التكريم الى السيد محمد علي السليطي مدير عام الشركة.

وفي بداية حفل التكريم ألقى سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة كلمة اكد خلالها ان معرض صنع في قطر يعد احد الادوات المهمة لتعزيز التنمية الصناعية في دولة قطر.

واعرب في بداية كلمته عن تقديم أسمى آيات الشكر والتقدير إلى حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه على تشريفه سموه بحضوره ورعايته الكريمة للحدث الهام، وقال أن حضور حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى ورعايته لمعرض صنع في قطر خير دليل على اهتمام سموه حفظه الله ورعاه بدعم كل ما يؤدي إلى تنمية الصناعة في بلدنا الحبيب قطر، فقد صدرت التوجيهات السامية بتذليل كافة الصعوبات والمعوقات التي تواجه الصناعيين وتقديم كافة التسهيلات لزيادة القدرة التنافسية للمنشآت الصناعية.

واضاف: “في هذا الإطار وبدعم واشراف مباشر من معالي الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الموقر، تبذل وزارة الطاقة والصناعة جهودها لتنفيذ التوجيهات السامية وتحقيق تنمية صناعية متوازنة يرتكز التوجه المستقبلي على الصناعات المساندة والمصاحبة للصناعات الأساسية، حيث تقوم الدولة بتقديم حزمة من الحوافز الصناعية في مقدمتها اعفاء المنشآت الصناعية من الرسوم المفروضة على الآلات والمعدات وقطع الغيار والمواد الخام بهدف تشجيع الصناعة الوطنية وخصوصاً الصناعات الصغيرة والمتوسطة ورفع مساهمة الصناعات التحويلية في إجمالي الدخل القومي، وذلك من خلال الاستمرار في تطوير ودعم قيام الصناعات المستهدفة في قطاع الصناعة الغذائية والدوائية والبيئية والصناعة المعرفية، إضافة إلى القطاعات الصناعية الأخرى.. ونتيجة لذلك بلغ عدد المنشآت الصناعية القائمة والمقيدة بالسجل الصناعي لدى الوزارة حوالي 730 منشآه صناعية باستثمارات ما يقارب 260 مليار ريال قطري.

واعرب السادة كذلك عن الشكر الى غرفة تجارة وصناعة قطر على تنظيمها لهذا المعرض بالتعاون مع وزارة الطاقة والصناعة، والشكر موصول الى الشركات الراعية للمعرض، والى جميع الشركات المشاركة والتي سعت الى ابراز ما تمثله من صناعات وطنية.

وقال ان معرض “صنع في قطر” والذي انطلقت دورته الاولى في العام 2009 ،  قد شهد تطورا كبيرا خلال الدورات الماضية من حيث مساحة المعرض التي بلغت حوالي ضعف مساحته من نسخته السابقة، وعدد الشركات العارضة ونوعية الصناعات المشاركة والفعاليات المصاحبة من ندوات وجلسات عمل، وهو ما يواكب التطور الذي شهدته الصناعة القطرية في السنوات الاخيرة، سواء من حيث نمو عدد المصانع وتنوعها واستحداث صناعات جديدة تدخل الى دولة قطر لأول مرة، مما أعطى زخما اكبر للقطاعات الصناعية والذي بات من القطاعات الاكثر جذبا للاستثمار في قطر، خصوصا بعد التشريعات والقوانين الجديدة التي اصدرتها الدولة وسهّلت من اجراءات الاستثمار مثلما منحت حوافز ومزايا كبيرة للمستثمرين من قطر وخارج قطر.

واعرب في ختام كلمته عن امله في أن يحقق معرض صنع في قطر اهدافه وغاياته، وان تحقق الشركات الراعية والمشاركة في المعرض اهدافها من هذه المشاركة.

ومن جانبه ألقى سعادة الشيخ خليفة بن جاسم بن محمد ال ثاني رئيس غرفة قطر كلمة قال فيها انه يتقدم بالأصالة عن نفسه ونيابة عن القطاع الخاص القطري وكافة المشاركين في معرض صنع في قطر بخالص الشكر والتقدير، وعظيم الامتنان لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى لتكرمه وتفضله بافتتاح معرض صنع في قطر.

كما تقدم بخالص الشكر لسمو الشيخ عبد الله بن حمد آل ثاني نائب الأمير، والى معالي الشيخ عبد الله بن ناصر آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ولكل السادة الوزراء ولحكومتنا الرشيدة بكل الشكر والتقدير للدعم الدائم الذي كان حافزا ودافعا لبذل المزيد من الجهد.

واضاف: “ كما أتوجه بالشكر لسعادة الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة لحرصه على اقامة هذا المعرض بالتعاون مع وزارة الطاقة والصناعة منذ دورته الأولى، كما نشكر له اقامة حفل الغذاء  الذي نكرم فيه الرعاة والمشاركين وانتهز هذه الفرصة لأتقدم لهم جميعاً بخالص الشكر والتقدير لأنهم المساهمون الحقيقيون في انجاح هذا المعرض..والشكر موصول لأعضاء اللجنة الفنية المنظمة برئاسة صالح بن حمد الشرقي مدير عام الغرفة، فهم الجنود المجهولون الذين كانوا وراء اقامة معرض بهذا الحجم ويضم هذا العدد من المشاركين وبهذا القدر من التنظيم والاحترافية، فلهم جميعاً كل الشكر.. ولكم أنتم ايها الحضور الكريم  خالص تقديري واحترامي لتواجدكم ومشاركتكم وحرصكم الدائم على التفاعل معنا والتجاوب مع كل الفعاليات”.

وتابع يقول: “ ارحب بكم اجمل ترحيب متمنياً أن نلتقى في فعاليات اخرى قادمة تستمد منكم قوتها ومن شخصية قطر قيمتها.. لتظل قطر.. فوق الحصار واكبر من الحصار وعصية على الانكسار”.

Related posts